S.F.S


صرخت بين حوسة كتب و قلت .. وأإحـــــشنــي !رجع لي صدى صوتي يقول .. [ ذآكري ] بس و لآيكثر !
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لـ ح ـظات قلبــــكـ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
youmna.youyou
ღ VIPღ
ღ VIPღ
avatar


مُساهمةموضوع: لـ ح ـظات قلبــــكـ   مارس 26th 2010, 7:16 pm

[center][size=12][size=21]¤ô§ô¤*~ ح ـين تـ ح ـب ~*¤ô§ô¤*~[size=12]

تحب بكل جوارحك ولاتتوقع بلحظه الجفاء او
حتى الغياب

وحين تصل لروعة الحب وشغفه
تغني دنياك على ألحان
الـ ع
ـمر لوضاع بإيدينك حلالك


ولكن




*¤ô§ô¤*~ ح ـين يغدر بك ~*¤ô§ô¤*~

تنصدم وتسترجع كل
الذكريات

وتشعر بأنك تعيش مرارة هذا الكون
وتردد للبحر

تصدق
إنك تشابه بالغدر ح ـبي

هذاك اللي توقـ ع ـته ينور بالوفا دربي

¦|or=#ff6699]نـَـصـِيحـهـ ×ღ° ]|¦
لاتتوقع الكثير
ممن حولك ولامن أقرب الناس إليك





*¤ô§ô¤*~ح ـين تشتاق ~*¤ô§ô¤*~
تـ ع ـتقد بأن هذه الدنيا
لاتسع اشتياقك

ولا أي كلمات ستصفه
وتعود من جديد وتقول

أشتاق
لك إن رحت عني وإن جيت عندي أكثر اشتاق


¦|r=#996699]نـَـصـِيحـهـ ×ღ° ]|¦
لاتدع نفسك للشوق كثيراً
لآنك
ربما تعود لتقول

قلبي المشتاق وقلبك خلي




*¤ô§ô¤*~ ح ـين تكرهـ ~*¤ô§ô¤*~

تنتغم أي فرصه
للإنتقام وربما لإسترداد كرامتك


ولكن بعد أن تنتقم
هل سترتاح
وإن
ارتحت سيرتاح ضميرك؟


¦|r=#ff6699]نـَـصـِيحـهـ ×ღ°
]|¦

لاتترك للحقد مكاناً في قلبك
وتذكر دائماً بأن المسامحه نعمه




¦|or=#996699]وقفهـ ×ღ° ]|¦

يحكى أنه في زمن
الرسول عليه الصلاة والسلام

كان جالساً ذات يوم مع نفر من أصحابه
فقال
لهم: (يطلع عليكم الآن رجل من أهل الجنة)، فترقب الصحابة ظهور هذا الرجل..


الذي
حباه الله تعالى بأن جعله من أهل جنته ونعيمه..

ونجاه من أن يكون من
أهل النار والجحيم، فطلع رجل من الأنصار..

تقطر لحيته من الوضوء، وكان
من بين الحاضرين..


عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما،
تطلعت نفسه

لأن يعرف سر هذا الرجل، فتحيل عليه بحيلة حتى أذن له
الرجل
بأن يبيت عنده ثلاثة أيام، فاستغل عبد الله هذه المدة

ليعرف ما يقوم
به هذا الرجل من أعمال وقربات وطاعات،

فلم يره كثير الصلاة بالليل، ولا
كثير الصيام...،


فسأله عن العمل الذي جعله من أهل الجنة؟ فقال
الرجل:

(ما هو إلا ما رأيت، غير أني لا أجد في نفسي لأحد من المسلمين
غشا،

ولا أحسد أحدا على خير أعطاه الله إياه)،

فقال عبد الله:
هذه التي بلغت بك، وهي التي لا نطيق أي لا نستطيع..




وبعد كل
هذا حين تذكر

أنها دنيا زائفه و فانيه
وتعلم أنه لايوجد من يستحق كل
هذا العذاب منك

وتعود لذكر الله
حينها فقط يرتاح قلبك
الذي
عانى الكثير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لـ ح ـظات قلبــــكـ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
S.F.S :: المنتدى العام :: قسم المواضيع العامة-
انتقل الى: